علّق وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف على المزاعم الجديدة التي ساقتها اميركا وبعض حلفائها حول البرنامج الصاروخي الايراني.

وكتب ظريف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، ان الولايات المتحدة التي انتهكت القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي بخروجها من الاتفاق النووي او حلفائها الذين ينتهكون الان القرار الذي ينص على تطبيع العلاقات الاقتصادية مع ايران، ليسوا في موقف يؤهلهم للاصرار على الموضوع الصاروخي وفق تفسيرهم الاعتباطي والمزاجي لنصوص القرار في وقت يرفدون قتلة اليمنيين بكميات هائلة من الاسلحة.

واضاف انه خلافً لمزاعم بومبيو فان القرار 2231: الف) يدعو ايران الى تحديد برنامجها الصاروخي دون أن يمنعها ؛ ب) الا تقوم  ايران باي نشاط مرتبط بالصواريخ الباليستية “المصممة” لتكون قادرة على حمل الاسلحة “النووية”. صواريخنا لم تصمم لحمل الاسلحة النووية – التي لا نسعى لصنعها – .

وکان ترامب وماکرون قد طرحا خلال لقائهما یوم امس مزاعم حول البرنامج الصاروخی الايراني وبعض القضايا الاخرى./انتهى/