أكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي أن طرح مواضيع خارجة عن إطار الاتفاق النووي لا تجدي بالنفع في الحفاظ على هذا الاتفاق، معتبرا أن اوروبا لم تنجح في خلق ارضية لتحقيق مصالح ايران المعنية بالاتفاق النووي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي صرح في معرض الرد على تصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أثناء لقائه مع نظيره الامريكي دونالد ترامب بأن الاوروبيين لم يتمكنوا من تحقيق وعودهم لايران فيما ينص عليه الاتفاق النووي وايضا وعودهم بعد خروج الولايات المتحدة من الاتفاق، كما لم يتمكنوا من ضمان مصالح ايران وفقا لهذا الإتفاق المتعدد الجوانب.

وأضاف: في ظل هذه الظروف، أنهم وبطرحهم مواضيع خارجة عن الاتفاق النووي لم يساعدوا على الحفاظ على هذا الاتفاق وبل بذلك يخلقون الارضية اللازمة لعدم ثقة ايران بباقي الجوانب المتبقية في الاتفاق، كما يؤدي ذلك الى تحقيق هدف الولايات المتحدة في خروجها من الاتفاق النووي والذي هو القضاء على هذا الاتفاق.

هذا واعتبر المتحدث باسم الخارجية انه لا قيمة لتصريحات ترامب غير المجدية والمتناقضة ولا تستحق الرد./انتهى/