أبدى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، تشاؤمه من نجاح “صفقة القرن”. منوها إلى انه هناك توقعات من بعض الأطراف المعنية بأن تعلن انسحابها من الخطة، بسبب وجود الكثير من الجوانب السيئة فيها.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن تصريحات بومبيو كشفتها صحيفة واشنطن بوست عن مصادر في اجتماع مغلق مع زعماء يهود، خلال مؤتمر رؤساء المنظمات اليهودية الأمريكية الكبرى في نيويورك.

وقال بومبيو إن “المرء قد يجادل بأن الخطة التي طال انتظارها غير قابلة للتنفيذ ولا يمكن الموافقة عليها”، مضيفا: أعترف أنها قد لا تكسب اي دعم”. ولكنه أعرب عن أمله بألا يتم رفض الصفقة.

وكشفت صحيفة واشنطن بوست عن تسجيل صوتي للاجتماع المغلق، تضمن اعترافات لبومبيو بأنه قد يتم رفض الصفقة في النهاية، وأن هناك توقعات من بعض الأطراف المعنية بأن تعلن انسحابها من الخطة، بسبب وجود الكثير من الجوانب السيئة فيها.

وأضاف بومبيو أنه قد يتم رفض الصفقة مشيرا إلى أن البعض قد يقول إنها خطة غير اصلية، أو أنها تحتوي على تسعة جوانب سيئة وجانبين جيدين.

وأشار بومبيو إلى أن الكشف عن الخطة قد تأخر مرارا وتكرارا. وقال: “لقد استغرقنا وقتا طويلا في طرح خطتنا أكثر مما اعتقدت في البداية”./انتهى/