قال القيادي البارز في حركة المقاومة الاسلامية حماس إن المقاومة الفلسطينية لن تتنازل عن شبر من أرض شعبها لصالح الكيان الصهيوني وأن المؤتمر الذي يعقد في البحرين سيكون مصيره الفشل والهزيمة.

وفي مقابلة مع مهر أن القيادي في حركة حماس محمود الزهار ” نحن لا نبيع أرضنا  ولا نبيع مقدساتنا ولا نبيع حق العودة لأبناء شعبنا مقابل أموال لا من البحرين ولا من ألف بحر، نحن لا نتازل عن أي شبر ولا نتازل عن كل فلسطين وهذا المؤتمر مكتوب عليه الفشل لا نقبل رشاوى مالية للتخلي عن مبادئنا الثابتة التي لا تتغير في زمان ولا مكان خاص”.

وحول أهمية يوم القدس قال الزهار ” من الواضع أن هذه الخطوات أدت لكي ينصاع الجانب الإسرائيلي فيفتح الحدود ويدخل المواد الأساسية التي كان يحاول أن يحاصر بها الشارع الفلسطيني المتعلقة بالدواء والمتعلقة بالكهرباء والغذاء وبالتالي فكل أدوات المقاومة هي جزء من مهم من مقاومتنا المشروعة للتأكيد على الحق في العيش الكريم كسائر الناس وايضا عدم التنازل عن حقنا في ارضنا وقدرتنا على المقاومة لتحقيق هذه الأهداف.

وأكد الزهار أن صفقة القرن غير مرتبطة بالاحتلال الإسرائيلي بل هي مرتبطة بالدول العربية والعالمية وللأسف الشديد فإن الدول العربية راكعة لهذه القضية ولا يرفض سوى الدول التي لها موقف ثابت كالاردن وسوريا ولبنان، وأما الدول الإسلامية فالتي أعلنت رفضها الصريح حتى الآن هي ايران لكن بقية الدول صامتة.

ونفى القيادي في حركة حماس العلاقة بين حل البرلمان الإسرائيلي وقضية صفقة القرن وإنما حل الكنيست الإسرائيلي فإن له علاقة بالصراع على المناصب وبالتالي فإن هناك فصل بين الموضوعين.