اعلن وزير الخارجية محمد جواد ظريف اليوم الاحد، أن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية ستتصدى لأي مساع للحرب عليها سواء كانت اقتصادية أو عسكرية وسنواجهها بقوة”.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن وزير الخارجية الايراني قال اليوم الاحد في بغداد “اننا بدأنا العمل بربط سكك حديدية بين العراق وايران.”

واضاف ان التصرفات الأمريكية تناقض قرار مجلس الأمن بشأن استخدام القوة.

وصرح ان طهران لديها رغبة في بناء علاقات متوازنة مع كل دول الخليج الفارسي.

وتابع ظريف: نحن اقترحنا إبرام اتفاقية عدم اعتداء مع دول الخليج الفارسي.

واكد ظريف ان على الأوروبيين اتخاذ إجراءات عملية للحفاظ على الاتفاق النووي مضيفا: نحن سنتصدى لأي مساع للحرب على إيران سواء كانت اقتصادية أو عسكرية وسنواجهها بقوة.