صرح رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي حشمت الله فلاحت بيشه إن الدول الأوروبية عالقة في الاتفاق النووي وغير متمسكة بتنفيذه، مستبعداً أن تنفذ الالية المالية “اينستكس”.

أوضح رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي حشمت الله فلاحت بيشه في حديث لوكالة مهر للأنباء أن أوروبا لا تلتزم بوعودها في إطار الاتفاق النووي، وهي غير مستقلة وتنتظر المستجدات الأخيرة بين إيران وامريكا دون لعب إي دور مهم.

وأضاف فلاحت بيشه إن الدول الأوروبية ترغب في الحفاظ على دورها كلاعب فقط دون أن تقوم بإجراءات عملية في خضم المستجدات.

وأردف رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية إن البعض يعتقد إن أوروبا عليها أن تنقذ الاتفاق النووي، وهذا أمر خاطئ، أوروبا عالقة بالاتفاق النووي ولم تحافظ عليه لأنها لا تستطيع ذلك، مستبعداً أن تنفذ أوروبا آلياتها المالية “اينستكس”. /انتهى/.