كشف مسؤول تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني في محافظة كركوك، روند ملا محمود، اليوم الاثنين، عن جهود تبذل من أجل تعريب كركوك.

وقال المسؤول خلال مؤتمر صحفي عقده في كركوك عقب اجتماع للأحزاب الكردستانية في المحافظة: “لا يوجد أي اتفاق سري بين الأحزاب الكردستانية ومحافظ كركوك راكان الجبوري، ونحن لا نبرم مثل هكذا اتفاقات على حساب شعبنا بل على العكس، نحن نعمل من أجل مصلحة وخدمة المحافظة”.

وأشار ملا محمود إلى أن “الكرد وأحزابهم في كركوك مجبرون على التعامل مع الجبوري”، مبينا أن “جهودا حثيثة تبذل من أجل تعريب كركوك، لذا، على الأحزاب الكردستانية العمل على حل المشاكل التي تواجهها المحافظة”.

وبين ملا محمود قائلا: “نحن كركوكيون وسنبقى، ونرجو من الأحزاب خارج المحافظة ألا تصرح عن الأوضاع فيها”، مشيرا إلى أن “حزبه سيُفشل جميع الجهود التي تُبذل لتعريب المحافظة”.

وتابع حديثه قائلا: “نقول لأولئك المسؤولين والجهة التي تعتبر كركوك محتلة والموصل (شام الشريف) إلى الجلوس على طاولة واحدة لاختيار محافظ جديد بدلا من الحالي”.

المصدر: RT