توصل علماء جامعة سدني الأسترالية ومنظمات علمية إلى استنتاج مفاده، أن المكمل الغذائي الشائع ثاني أكسيد التيتانيوم E171، قد يسبب تغيرات في نبيت الأمعاء وبالتالي سرطان القولون.
ويفيد موقع  New Atlas بأن العلماء حددوا خلال التجارب التي أجروها تأثير ثاني أكسيد التيتانيوم في أمعاء الفئران المخبرية، حيث اتضح لهم أن هذا المكمل الغذائي لم يغير التركيب النوعي لبكتيريا الأمعاء بصورة مباشرة، ولكنه يؤثر في نشاط جينات معينة مسؤولة عن حالة الغشاء المخاطي للأمعاء. أي أنه بهذا يساعد على نشوء غشاء بكتيري يسبب لاحقا الالتهابات والأورام.
مع ذلك لا ينوي الباحثون في الوقت الحاضر ربط تناول المكمل Е171 مباشرة بحالات مرضية معينة عند الناس. ويشير الباحثون، إلى أنهم يدعون إلى منع استخدام هذا المكمل الغذائي، لكنهم في نفس الوقت، ينصحون بضرورة تحقيق تنظيم أفضل للمكملات الغذائية القائمة على الجسيمات النانوية وإجراء بحوث إضافية.

المصدر: روسيا اليوم