أبدت وزارة الخارجية الايرانية ردة فعل ازاء الاتهامات التي وجهها “هوشنك اميراحمدي” لوزير الخارجية الايراني محمدجواد ظريف.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن قسم العلاقات العامة في وزارة الخارجية الايرانية أصدر بيانا للرد على التهم التي وجهها المحلل السياسي الايراني والاستاذ في جامعة روتجرز الامريكية “هوشنك اميراحمدي” ، معلنة ان تهجّم بعض الافراد على وزير الخارجية وتوجيههم تهما سخيفة وغير صحيحة اليه، أدت الى خلق مشاكل أمنية لهم بسبب نواياهم المثيرة للشك، مؤكدة ان هذه التهم لا اساس لها ومفتعلة وتفتقد قيمة الرد.

والجدير بالذكر ان امير أحمدي قام مؤخرا في مقابلة بتوجيه بعض الاتهامات لمحمدجواد ظريف حين توليه منصبي ممثل ايران في الامم المتحدة ووزير خارجية ايران./انتهى/.