أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أن بلاده تعتبر الاتفاق النووي الإيراني مهما لأمن أوروبا.

وقال هايكو ماس، اليوم بعد وصوله إلى بروكسل لحضور جلسة مجلس الاتحاد الأوروبي، إن دول الاتحاد تتمسك بوجهة نظر واحدة فيما يتعلق بالاتفاق النووي الإيراني، وتعتبره مهما للأمن الأوروبي.

وأضاف الوزير الألماني: في أوروبا، متفقون على أن هذا الاتفاق ضروري لأمننا.

وذكر الوزير أن الاتحاد الأوروبي، يعتبر هذه الاتفاقات مع طهران، بمثابة الأساس للعلاقات المستقبلية بين الجانبين. وقال: ‘سنستمر لاحقا، في الدعوة لمواصلة العمل بالاتفاق’.

يذكر أنه في 8 مايو عام 2018، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، انسحاب بلاده من جانب واحد، من خطة العمل الشاملة المشتركة، بشأن البرنامج النووي الإيراني. وفي نوفمبر أعيد تطبيق العقوبات على إيران، بما في ذلك فرض الحظر على شراء النفط الإيراني./انتهى/