جددت الصين التاكيد على معارضة الحظر “الأحادي ” وما يسمى ب”القوانين طويلة الذراع ” التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية “جينج شوانج” خلال المؤتمر الصحفي اليومي الذى عقد اليوم  الثلاثاء، بمقر الوزارة .

و تعليقا على إعلان وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة “باتريك شاناهان” إرسال حاملة طائرات أمريكية ومجموعة هجومية وقاذفات هجومية لمواجهة ما وصفه ب “تهديد حقيقي” من إيران، إضافة إلى ممارسة (واشنطن ) ضغوطا شديدة على (طهران) دعت الصين ، “الدول المعنية” للمساهمة في تعزيز السلام والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، والامتناع عن أي أعمال من شأنها تصعيد الأوضاع هناك.

وأكد المتحدث الصيني أن ( بكين ) تؤمن بضرورة حل الخلافات والنزاعات عبر الحوار، على أساس الاحترام المتبادل.

وأضاف أن بلاده ستواصل الحفاظ على خطة العمل المشتركة “الاتفاق النووي الإيراني” والاضطلاع به مع الأطراف ذات الصلة، مشيدا بتنفيذ إيران لالتزاماتها بموجب الاتفاق

وأشار إلى أن ( بكين ) أكدت معارضتها للعقوبات “الأحادية ” وما يسمى ب”القوانين طويلة الذراع ” التي تفرضها الولايات المتحدة على إيران./انتهى/