أكد القائد العام للحرس الثوري الايراني أن هذه القوة عازمة على رفع راية النصر في اعلى قمم العالم والحاق الهزيمة بأعداء ايران الاسلامية حتى دحرهم وجعلهم في مقبرة التاريخ.

وأفادت برس شيعة، أن عضو الهيئة الرئاسية بمجلس الشورى الاسلامي اكبر رنجبرزاده قرأ اليوم اثناء الجلسة العلنية لمجلس الشورى الاسلامي رسالة الشكر والتقدير التي ابرقها القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي.

وهنأ اللواء سلامي النواب  بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، كما عبر عن شكره للموقف الداعم الذي ابدا به نواب مجلس الشورى الاسلامي بعد ادراج الولايات المتحدة الحرس الثوري على “قائمة الارهاب”، واصفا اياه بموقف شجاع وثوري.

ووجه سلامي الشكر ايضا للتهاني الذي قدمها نواب المجلس بعد أن تقلّده منصب القيادة العامة للحرس الثوري بقرار قائد الثورة الاسلامية اية الله العظمى السيد علي لخامنئي.

واكد سلامي أن الحرس الثوري وبإذن الله قد شحّذ هممه لرفع راية النصر في اعلى قمم العالم والحاق الهزيمة بأعداء ايران الاسلامية حتى دحرهم وجعلهم في مقبرة التاريخ.

واضاف القائد العام للحرس الثوري الايراني: في الخطوة الثانية بعد انتصار الثورة الاسلامية سوف نبهر الشرق والغرب بشموخ وبهاء الحضارة الاسلامية ونحن واثقون بالله ووعده الذي لا يخلف ومؤمنون بنصره، مؤكدا على ان ايران ستلمع في سماء التطور والعظمة كالشمس وبفخر واعتزاز أكثر من كل مرة وسنبقى في ميدان الجهاد والشهادة حتى تحقق ذلك./انتهى/.