عُلقت محادثات السلام الأفغانية التي تُجرى في الدوحة بين الولايات المتحدة وحركة طالبان أمس الاثنين في أول يوم من شهر رمضان في حين يبدو الطرفان يصطدمان بمسألة وضع جدول زمني لانسحاب القوّات الأميركيّة من البلاد.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن المتحدّث السياسي باسم طالبان في الدوحة سهيل شاهين أعلن إن محادثات السلام الأفغانية التي تُجرى في الدوحة بين الولايات المتحدة وحركة طالبان توقفت أمس الاثنين في أول يوم من شهر رمضان لعدم التوصل إلى وضع جدول زمني لانسحاب القوّات الأميركيّة من البلاد.

وترفض حركة “طالبان” التفاوض حول وقف إطلاق النار في أفغانستان، أو الحوار مع ممثلين للحكومة الأفغانية، قبل التوصل الى اتفاق مع الجانب الأميركي، حول جدول انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان، والاتفاق على “الضمانات بعدم استخدام الأراضي الأفغانية للإضرار بالآخرين. /انتهى/