قامت طائرات الاحتلال الاسرائيلي بقصف مناطق في شمال قطاع غزة، ما أدى الهجوم الى إصابة 3 فلسطينيين.

وأفادت مصادر فلسطينية أن فصائل المقاومة في قطاع غزة، قامت صباح اليوم السبت، بإطلاق رشقات مكثفة على غلاف غزة في أعقاب التصعيد الذي حصل يوم أمس الجمعة، والذي استشهد خلاله 4 فلسطينيين، وأصيب نحو 60 آخرين، في حين أصيب اثنان من جنود الاحتلال.

ودوّت صافرات الإنذار في مناطق مختلفة من غلاف غزة.

وحاولت القبة الحديدية التصدي للصواريخ المنطلقة من القطاع.

وقال المتحدث باسم الجيش: إن طائرة أغارت قبل قليل على منصتيْن صاروخيتيْن في شمال قطاع غزة.

وكانت قد أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، صباح السبت، عن إغلاق شاطئ “زيكيم”، وإغلاق عدة محاور سير قريبة من قطاع غزة، وذلك

في المقابل، دعت غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية، مساء الجمعة، الحالات العسكرية كافة لرفع الجهوزية والاستعداد للرد على جرائم الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت الغرفة في بيان صحفي مقتضب “أمام العدوان الإسرائيلي الغاشم على شعبنا فإن قيادة الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة تدعو جميع الحالات العسكرية لرفع الجهوزية والاستعداد للرد على جرائم العدو”.

وأكدت مصادر صهيونية أن صاروخين اثنين، أطلقا من جنوب قطاع غزة، باتجاه منطقة غلاف غزة.