صرح وزیر الخارجیة “محمد جواد ظریف'”في حوار مع صحیفة الإندبندنت البریطانیة، إنه من غیر المرجح أن یكون هناك صراع عسكري بین إیران وأمیركا في المستقبل القریب.

وفي نفس الوقت، أكد ظریف، ان وقوع بعض الأحداث في الخلیج الفارسي ومضیق هرمز قد یؤدي الى زیادة إحتمال وقوع الصراع؛ حیث أشار الى حادث الدخول غیر المشروع لقاربین منتسبین للبحریة الأمیركیة الى المیاه الإیرانیة في كانون الثاني/ینایر 2016، ألقت القوات الإیرانیة القبض علیهما؛ مضیفا انه في ذلك الحین وبسبب وجود قناة إتصال بینه وبین نظیره الأمیركي ‘جون كیري’، تمكن الجانبان من السیطرة على الأوضاع ومنعا نشوب أي نزاع آنذاك.

كما قال وزیر الخارجیة الى الإندبندنت، ان لدیه صلاحیات لتبادل السجناء، وأوضح ان هذا التبادل یتم بالنسبة للأمیركیین السجناء في إیران والإیرانیین السجناء في أمیركا بسبب مزاعم ‘إنتهاك خصوصیة أمیركا’.

وأكد ظریف في نفس الوقت، ان هذا التبادل لا یشمل السجناء الأوروبیین كـ’نازنین زاغري’ التي تحمل جنسیتین (البریطانیة والإیرانیة) والتي أدینت بالسجن في طهران بسبب بعض الإتهامات الأمنیة.