انتهت المناورات المشتركة بين الوحدات البحرية والجوية والحدودية لسلطنة عمان ووحدات من القوات البحرية للحرس الثوري والجيش الإيراني على شواطئ مسقط في عمان.

وأفادت وكالة برس شيعة، أنه ضمت القوات المشاركة في المناورات وحدات من القوات البحرية والجوية والحدودية العمانية وكذلك وحدات من القوت البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية والقوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية.

ويرى مراقبون بان مشاركة القوة البحرية لحرس الثورة في مناورات مشتركة في سواحل دولة اجنبية مؤشر على فشل الاجواء المثارة من قبل اميركا وسائر الاعداء ضد الحرس الثوري ودليل على دور هذه المؤسسة العسكرية القوية والمرموقة في المنطقة والعالم.

وفي هذه المناورات التي تاتي في اطار اتفاقيات لجنة الصداقة العسكرية المشتركة بين البلدين، قامت الوحدات المشاركة بتنفيذ المهام المناطة بنجاح وتبادل الخبرات بين الجانبين.

يذكر ان الوفد العسكري الايراني برئاسة رئيس اللجنة العسكرية المشتركة مع سلطنة عمان العميد قدير نظامي قد اجرى العديد من اللقاءات مع كبار المسؤولين وقادة القوات البرية والبحرية والجوية فضلا عن رئيس مجلس الشورى ومساعد الخارجية للبحث في سبل التنمية الشاملة للعلاقات الثانية بين القوات المسلحة للبلدين./انتهى/