أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية “عباس موسوي”، اليوم السبت، أن الحكومة الإيرانية ليس لها أي طلبات لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة، موضحا أنه بشأن السعودية باستثناء قضايا الحج التي تم حلها باتفاق ثنائي ليس هناك أي علاقات تجمع البلدين.

وأفادت برس شيعة، أن المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية فنّد في حديث له اليوم السبت، إدعاءات بعض وسائل الإعلام الأجنبية بأن إيران طلبت التفاوض مع الولايات المتحدة وبدأت عملية المحادثات مع المملكة العربية السعودية، وقال إن هذه الادعاءات لا أساس لها من الصحة وكاذبة.

وأوضح المتحدث بإسم الخارجية قائلا: “لم نتقدم بأي طلب لإجراء محادثات مع الولايات المتحدة، وبالنسبة إلى السعودية، باستثناء ما يتعلق بأمور وقضايا الحج، والتي تم الفصل بينها باتفاق ثنائي عن القضايا السياسية للبلدين، لا تربطنا معها أي محادثات في أي مجال آخر”.

يتبع….