استبعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تزيد السعودية إنتاجها النفطي مذكّرا بأنها هي التي دعت روسيا للالتحاق باتفاق “أوبك+” للحد من الإنتاج.

وأعرب بوتين خلال مؤتمر صحفي في بكين في ختام منتدى “الحزام والطريق” عن أمله في ألا تتجاوب السعودية مع طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تعويض نقص النفط الإيراني الذي يسعى لتصفير تصديره.

وأضاف: لدينا اتفاق في إطار “أوبك+”، ونحن ملتزمون به، وليس لدينا أي معلومات حول أن السعودية أوغيرها من أعضاء “أوبك+” مستعدون للخروج من هذه الاتفاقيات، وهذا أمر غير مرجح.

وأوضح بوتين: “لدينا اتفاقات داخل أوبك +، نفي بالتزاماتنا كاملة، ولا أخبار لدينا ولا معلومات من شركائنا السعوديين ومن باقي أعضاء أوبك الآخرين عن أنهم يستعدون للانسحاب من هذه الاتفاقيات. لم يبلغنا أحد بهكذا أمر”.

وقال الرئيس الروسي، إن بلاده على استعداد لتلبية احتياجات الطاقة للصين والدول الأخرى إذا اقتضت الحاجة لذلك.