حذر خطيب صلاة الجمعة المؤقت في العاصمة الإيرانية طهران آية الله موحدي كرماني، الولايات المتحدة الأميركية بعد قرارها في إدراج الحرس الثوري ضمن قائمتها الإرهابية، وقال إن هذا القرار من شأنه أن يزيد من تعقيد الأوضاع في الشرق الأوسط.

وأفادت وكالة برس شيعة، أن آية الله محمد علي موحدي كرماني أشار خلال كلمته اليوم في صلاة الجمعة إلى المستجدات السياسية والأحداث في الداخل، كما تطرق إلى قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تصنيف الحرس الثوري كمنظمة إرهابية في قائمة واشنطن.

وقال: “إنه من المضحك أن يدرج الحرس الثوري ضمن قائمة الإرهاب بينما هم (الولايات المتحدة) من اعترفوا بعظمة لسانهم أنهم من أنشؤوا داعش وجبهة النصرة والقاعدة وطالبان”.

يتبع….