استنكرت حركة “حماس” الفلسطينية، قرار إدارة الولايات المتحدة الأمريكية باعتبار الحرس الثوري الإيراني “منظمة إرهابية أجنبية”.

وقالت “حماس” في بيان صحفي لها، مساء اليوم الثلاثاء، إن هذا القرار يأتي تأكيدا على أن هذه الإدارة تتحرك على وقع المصلحة الصهيونية، ووفقا لأجندتها وتواصل هذا الانحياز الأعمى بكل ما يتعلق بالمنطقة.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي

صادر عن حركة المقاومة الإسلامية ” حماس ”

تعبر حركة المقاومة الإسلامية “حماس” عن إدانتها واستنكارها للقرار الأمريكي باعتبار الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية.

إن هذا القرار يأتي تأكيدا على أن هذه الإدارة تتحرك على وقع المصلحة الصهيونية، ووفقا لأجندتها وتواصل هذا الانحياز الأعمى بكل ما يتعلق بالمنطقة.

إن القرارات الأمريكية بخصوص القدس ثم الجولان واليوم تجاه الحرس الثوري الإيراني تخرج من مشكاة واحدة، وتستهدف عناوين الصمود والتحدي للاحتلال، وتستوجب من كل الأحرار والغيورين الوقوف سدا منيعا أمام هذه السياسة والتعبير عن رفضها لهذا التمادي في لعب دور الشرطي الفاسد.

المصدر: فلسطين اليوم