عزا الرئيس الفنزويلي حوادث انقطاع الكهرباء الأخيرة في بلاده لهجمات كهرومغناطيسية تعرضت لها محطة التوليد الرئيسية في فنزويلا، دون أن يسمي الجهات المسؤولة عن هذه الاعتداءات.

مادورو: تعرضنا لهجمات كهرومغناطيسية

عزا الرئيس الفنزويلي حوادث انقطاع الكهرباء الأخيرة في بلاده لهجمات كهرومغناطيسية تعرضت لها محطة التوليد الرئيسية في فنزويلا، دون أن يسمي الجهات المسؤولة عن هذه الاعتداءات.

وقال مادورو في كلمة للشعب أمس الأحد: “كان ذلك هجمات كهرومغناطيسية، ألحقت ضررا بخطوط  نقل الكهرباء… هناك تحقيق يجري في حالات الاختراق المحتملة لشبكة الكهرباء في البلاد”.

وشهدت مختلف مناطق فنزويلا انقطاعا شاملا للكهرباء مساء السبت، ألقت السلطات مسؤوليته على هجمات جديدة استهدفت منشآت المنظومة الكهربائية الوطنية.

وبعد استعادة  خدمة الكهرباء في بعض المناطق صباح الأحد، انقطع التيار من جديد، ما فسرته الحكومة باستئناف الهجمات التخريبية.

وتشهد فنزويلا حوادث انقطاع متكرر للكهرباء منذ بداية مارس الماضي، زادت من حدة المشاكل المعيشية في البلاد التي تعصف بها أزمة سياسية واقتصادية عميقة على خلفية الاحتجاجات ضد حكم مادورو ومحاولات المعارضة الإطاحة به.

المصدر: وكالات