أشاد وزير الدفاع الايراني العميد “امير حاتمي”، اليوم الأحد، بتواجد القوات المسلحة بالوقت المناسب في المناطق المنكوبه بالسيول، وقال: “إن القوات المسلحة بذلت جهود مضنية لادارة الازمة في محافظتي كلستان ومازندران”.

وافادت العلاقات العامة لوزارة الدفاع بانه والتزاما باوامر القائد العام للقوات المسلحة بشان ضرورة ارسال امكانيات اكبر للقوات المسلحة الى المناطق المنكوبة بالسيول في محافظتي كلستان ومازندران اوعز وزير الدفاع العميد حاتمي الى المؤسسات التابعة للوزارة في المحافظتين المنكوبتين بالسيول والمحافظات المجاورة ولاسيما مؤسستي الضمان الاجتماعي للقوات المسلحة وسلسلة متاجر اتكا التابعة للجيش بتوظيف امكانياتها في المحافظتين واسناد واغاثة المتضررين بالسيول الاخيرة بشكل كامل.

واشاد العميد حاتمي بتواجد القوات المسلحة بالوقت المناسب في المناطق المنكوبه بالسيول وقال: انه والتزاما بامر القائد العام للقوات المسلحة بمساعدة المنكوبين على وجه السرعة تم الايعاز بارسال الامكانيات اللازمة الى المناطق التي ضربتها السيول وتعبئة كافة الامكانية لتقديم المساعدات لهذه المنطقة.

واوضح بان القوات المسلحة بذلت جهود مضنية لادارة الازمة في هاتين المنطقتين وقال انه مع التاكيدات الجديدة للقائد العام للقوات المسلحة تم الايعاز الى كبار مسؤولي وزارة الدفاع في المحافظة للتواجد في المناطق المنكوبة والوقوف على حاجة المواطنين وتقديم تقرير عن ذلك لتقديم المساعدة المناسبة./انتهى/