رجّح مصدر دبلوماسي عراقي ب‍دمشق فتح معبر البوكمال – القائم الشهر المقبل، وكشف عن زيارة لوفد عراقي رفيع إلى سوريا لعقد أول اجتماع للجنة المشتركة بين البلدين منذ نحو 8 سنوات.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن مصدر دبلوماسي عراقي في دمشق رجّح فتح معبر البوكمال – القائم الشهر المقبل، وكشف عن زيارة لوفد عراقي رفيع إلى سوريا لعقد أول اجتماع للجنة المشتركة بين البلدين منذ نحو 8 سنوات.

وصرح المصدر لصحيفة “الوطن” السورية، إن ما كان يعنيه رئيس الأركان العراقي اللواء الفريق أول ركن عثمان الغانمي بقوله أمس الأول إن “الأيام القليلة القادمة ستشهد فتح المنفذ الحدودي” بين سوريا والعراق، هو معبر البوكمال – القائم.

وتربط سوريا والعراق 3 معابر رسمية، هي إضافة إلى البوكمال الذي يسطر عليه الجيش السوري، معبر “اليعربية – ربيعة” الذي تسيطر عليه “قوات سوريا الديمقراطية” “قسد”، ومعبر “التنف – الوليد” الذي يقع في منطقة تحتلها قوات أمريكية. /انتهى/.