ندد نواب البرلمان الايراني بالاعتداء الارهابي على مسجدين في نيوزيلندا، داعين منظمة التعاون الاسلامي الى عقد اجتماع طارئ بهذا الشأن.

وجاء في بيان صادر عن النواب الايرانيين، اليوم الاحد: ان هذه الجريمة الارهابية والوحشية في نيوزيلندا والمجرزة التي طالت المسلمين المصلين أدخلت الألم والأسى على قلوب جميع الاحرار في العالم.

وندد النواب بشدة بارتكاب هذه المجزرة الارهابية ودعوا وزارة الخارجية الايرانية الى الاتصال بالاوساط الدولية والمنظمات العالمية والاسلامية ومنها منظمة التعاون الاسلامي بهدف عقد اجتماع طارئ حول هذا الموضوع والتعامل بجد واقتراح آليات عملية للحد من تكرار وقوع مثل هذه الجرائم على الصعيد العالمي، والتصدي لأي استغلال للاسلام والمسلمين والحد من اعتماد معايير انتقائية حيال الارهابيين وظاهرة الارهاب المشؤومة.