أوضح الرئيس الإيراني “حسن روحاني”، اليوم الأحد، أن العدو بات يخطط لتنفيذ مؤامراته من أجل إحداث فاصل وثغرة بين الشعب والنظام الإيراني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن الرئيس الإيراني وخلال زيارته اليوم الأحد إلى مدينة “كنكان” في محافظة بوشهر جنوب البلاد أعرب عن شكره وتقديره للشعب الإيراني لما أظهر من قوة وصمود أمام موجة الترهيب والمشاكل الاقتصادية التي فرضتها الإدارة الأميركية خلال الفترة الأخيرة بعد انسحابها اللاشرعي من خطة العمل الشاملة المشتركة(الاتفاق النووي)، وقال: “قد يستطيعون فرض وممارسة بعض الترهيب في إيجاد مشاكل اقتصادية إلا أنهم يعجزون في يجعلونا خاضعين ومستسلمين لهم”.

يتبع…..