قال وزیر الخارجیة الایرانی محمد جواد ظريف الحادث ان الشعب الایرانی متاثر وغاضب بشدة لكنه غير مستغرب بالنسبة للمجزرة التي قام بها الإرهابي في المسجدين في نيوزيلدا.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن  ظریف كتب فی تغریدة له فی صفحته الشخصیة علي موقع التواصل الاجتماعی تویتر مساء الجمعة: بصفتنا شعبا محظورا علیه السفر الي امیركا (من قبل السلطات الامیركیة)، بناتهم لا یمكنهن اداء واجباتهن الدینیة ان كن یدرسن فی مدارس فرنسیة، نعلم جیدا ای تداعیات یمكن ان تسفر عنها العنصریة والكراهیة للاسلام.
وقد ادى الهجوم الارهابی المروع على مسجدی ‘نوورد’ و’النور’ فی مدینة كرایست تشرتش فی نیوزیلندا الي مصرع ما لا یقل عن 49 شخصا واصابة 50 اخرین خلال مراسم اقامة صلاة الجمعة فیهما.