أكد القائد العام للجيش الإيراني اللواء سيد عبدالرحيم موسوي، أن حماية سماء إيران الإسلامية تمثل “هدفنا وهويتنا وعنواننا في مقر الدفاع الجوي”، وقال “إننا سنرفع الهوية بأيدينا وسوف لا نخشى أحدا”.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن القائد العام للجيش الإيراني اللواء سيد عبدالرحيم موسوي قال خلال كلمة له اليوم السبت في مؤتمر قادة مقر “خاتم الأنبياء” للدفاع الجوي ، “في العام الماضي، تمكنا من إحراز نجاح عظيم بعد اجتياز عقبات الحرب الاقتصادية المعقدة التي فرضت من قبل العدو وبلغت ذروتها في بداية العام الإيراني الحالي (يبدأ في 21 اذار / مارس 2018)”.

وأشار إلى أن الحرب الاقتصادية الأخيرة التي اقترنت بعمليات حرب سياسية ونفسية تمثل أحد أكثر الحروب تعقيدا وصعوبة حتى أصعب من الحرب المفروضة(الحرب الإيرانية العراقية)./انتهى/