اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي بان التوجه اليوم في العالم الاسلامي نحو احياء الاسلام ونمط الحياة الاسلامية قد ازداد بشكل كبير وان الشعوب الاسلامية ترنو بعيونها الى الجمهورية الاسلامية في ايران.

 

وافاد الموقع الاعلامي لمكتب حفظ ونشر مؤلفات آية الله السيد علي خامنئي ان تصريحات سماحته جاءت خلال استقباله اعضاء المؤسسة العليا للفقه والعلوم الاسلامية يوم الاثنين الماضي.

واكد قائد الثورة ضرورة التحلي بالطابع الثوري والتمسك بهذا النهج في الحوزة العلمية قائلا، انه لو كان لو الطالب او الاستاذ او العالم او المرجع مؤمنا بهذا التحول العظيم الذي اسمه ‘الثورة’ فانه يكون مفيدا للبلاد ودون ذلك فانه لا يفيد الجمهورية الاسلامية في شيء.

واضاف، انه ليس بالضرورة ان يطلق الفرد الشعار دوما ولو كان من الضروري احيانا نطلق الشعار ولكن المهم ان يكون الفرد مؤمنا بعمق بهذا التحول العظيم الذي يصبح كل يوم اكثر اكتمالا وافضل واقوى واعمق من ذي قبل وهو ما ينبغي ان يستمر