صرح المساعد والمستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الإيرانية اللواء “يحيى رحيم صفوي”، إن القوات المسلحة الإيرانية والحرس الثوري الإسلامي تتعاظم قوتها عاماً بعد عام وباتت يقظة لمؤامرات الأعداء.

وأفادت وكالة برس شيعة أن العميد صفوي اشار خلال اجتماع خاص مع طلاب جامعة لامام الحسين (ع) العسكرية الى استراتيجية امريكا في المنطقة موضحا ان ترامب يريد المتاجرة بالأمن والاستقرار الاقليميين حيث أوعز لبعض الدول العربية ان امريكا ستبقى بالمنطقة وستدافع عن مصالحهم شرط ان تدفع هذه الأنظمة ثمن التواجد الأمريكي.

واضاف صفوي ان استراتيجية ترامب في المنطقة والعالم ترتكز على تحقيق المصالح الاقتصادية وتقويض أمن واستقرار الدول.

وصرح  المساعد والمستشار الأعلى للقائد العام للقوات المسلحة الإيرانية اللواء “يحيى رحيم صفوي”، بأن القوات المسلحة الإيرانية والحرس الثوري الإسلامي يجب ان تتعاظم قوتها عاماً بعد عام وتبقى يقظة لمؤامرات الأعداء.

وأكد اللواء صفوي على أهمية مطالعة طلاب الكلية لثلاثة قضايا أساسية هي الأحداث العامة وآليات العمل والاستراتيجيات المتبعة، منوهاً إلى إن الثورة الإسلامية الإيرانية كانت حدثاً مختلفاً في المعادلات الإقليمية والدولية في القرن العشرين.

وأضاف اللواء صفوي إن نظرية المقاومة “قابلة للتطبيق” في اكثر من مكان من الناحية العلمية والعملية وهي اثبتت نجاحها في سوريا والعراق واليمن في الحاق الهزيمة بالمحور الامريكي الغربي الصهيوني العربي./انتهى/.