اعتبر نائب عام طهران عباس جعفري دولت آبادي أن ملف مصرف “سرمايه” هو نموذج لفساد اقتصادي كبير، مؤكدا أن هذا الملف مفتوح حاليا للقضاء ويُتابع بشكل جاد وصارم.

 

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن نائب عام طهران عباس جعفري دولت آبادي أكد أن القضاء الايراني يتابع على قدم وساق ملفات الفساد الاقتصادي المفتوحة حاليا.

وأضاف دولت آبادي ” لقد تم اعتقال 282 شخصا خلال الشهور الثمانية الماضية كما تم منع 860 شخصا من السفر خلال هذه الفترة الزمنية وصدرت 138 لائحة جزاء بحق مدانين في ملفات فساد داخل البلاج”.

وتابع نائب عام طهران عباس جعفري دولت آبادي ” في ما يتعلق بملفات شركات البتروكيماويات اعتقل 13 شخصا وملفات العملات الأجنبية اعتقل 29 شخصا، وملفات اللحوم 4 أشخاص، وملفات الهواتف المحمولة شخص واحد، والجمارك 8 أشخاص”.

كما كشف المسؤول القضائي الايراني عن ضبط والقضاء على مجموعة تهريب مكونة من 7 اشخاص كانوا يعملون في تهريب النظارات إلى الداخل، موضحا أن هذه العصابة قد هربت 20 ألف نظارة تم مصادرة 4 آلاف منها وقد غرم المتهمون بمبلغ قدر بـ 14 مليار تومان إيراني بالإضافة إلى فترات سجن مختلفة./انتهى/