أعلنت مصادر خبرية بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد عاد إلى الجزائر بعد قضاء أيام في سويسرا للعلاج.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية نقلاً عن مصادر بأن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد عاد إلى الجزائر بعد قضاء أيام في سويسرا للعلاج.

ورفض المتحدث باسم مستشفى جنيف الجامعي في سويسرا تأكيد الأنباء الخاصة بتدهور الوضع الصحي للرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، قائلاً  ” المستشفى لا علاقة له بتاتا بأي معلومات تنشر في الإعلام، وهو لا يتبنى مضمون أي خبر مهما كان، ووصل إلى حد القول إنه لا يمكنه أن يؤكد “حتى وجود الرئيس بوتفليقة في المستشفى أصلا”. /انتهى/.