احتج مئات الجزائريين في العاصمة على سعي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للفوز بفترة رئاسية خامسة.

 

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية، أن المشاركة تعتد أقل من يوم الجمعة عندما خرج آلاف إلى شوارع الجزائر والمدن الأخرى ضد قرار الزعيم البالغ من العمر 81 عاما خوض انتخابات الرئاسة التي تجرى في 18 أبريل نيسان.

وبوتفليقة الذي يتولى السلطة منذ 1999 لم يظهر على الملأ إلا نادرا منذ إصابته بجلطة عام 2013 اضطرته لاستخدام مقعد متحرك منذ ذلك الحين./انتهى/