اعلن وزیر الخارجیة الباكستاني ” شاه محمود قريشي” عن تعاون بلاده مع طهران حول الاعتداء الارهابي الاخیر في محافظة سیستان و بلوشستان جنوب شرق ايران.

واضاف قريشي في مقابلة اجراها معه موقع “دنیا نیوز” الباكستاني”  الیوم الجمعة : ان اسلام آباد تندد بشدى بالاعتداء الارهابي الاخیر في زاهدان وتجري اتصالات مع طهران في هذا الشأن.

واوضح وزير الخارجية الباكستاني انه اجرى محادثات مسهبة مع نظيره الایراني “محمد جواد ظریف”، كما ارسلت اسلام آباد وفدا من الخبراء الی طهران و اجتمع الوفد مع عدد من المسؤولین الایرانیین بمن فیهم مسؤولي الحرس الثوري.

واضاف: ان ایران وباكستان اتفقتا علی التعاون المشترك، وان اسلام آباد ستعمل علی تبدید قلق الجانب الایراني و ازالة جميع الخلافات معها ، ولن تدخر جهدا للتعاون مع ایران.

یذكر ان هجوما ارهابيا بواسطة سيارة مفخخة استهدف في 13 فبرایر/شباط الجاري، حافلة تقل مجموعة من كوادر الحرس الثوري في الطریق بین مدینتي خاش وزاهدان بمحافظة سیستان وبلوجستان عائدین من مهمة حراسة الحدود، ما ادی الی استشهاد 27 واصابة 13 آخرین./انتهى/