كشف الناطق العسكري باسم كتائب “حزب الله العراق” جعفر الحسيني، أن كتائب الحزب قصفت مواقع عسكرية أمريكية داخل سوريا، واتهم التواجد العسكري الأمريكي في العراق بأن له أهداف ومخططات على مستوى المنطقة.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن الناطق العسكري باسم كتائب “حزب الله العراق” جعفر الحسيني كشف لقناة الميادين أن كتائب الحزب قصفت مواقع عسكرية أمريكية داخل سوريا، واتهم التواجد العسكري الأمريكي في العراق بأن له أهداف ومخططات على مستوى المنطقة.

وأوضح الحسيني أن حادثة قصف كتائب “حزب الله العراق” لمواقع أمريكية داخل سورية هي صحيحة ولكنها كانت تستهدف عدداً من الإرهابيين.

وأضاف الحسيني أن الانتشار العسكري الأمريكي في العراق يشير إلى مخططات هم على علم بها، وسيعلنوها لاحقاً.

وقال الحسيني إن القوات الأمريكية ستتحرك خلال الأيام المقبلة مرجحاً قيامها بعمل عسكري على الحدود العراقية السورية.

ونقلت بعض المصادر المطلعة أن القوات الأمريكية وجهت رسالة سلبية عبر مكتب الأمم المتحدة في بغداد إلى كتائب “حزب الله العراق” على خلفية قصفها للمواقع الأمريكية داخل سوريا.

وبيّنت تلك المصادر أن “حزب الله العراق” رفض تسلم هذه الرسالة بغض النظر عن محتواها لعدم تواصله مع أية جهة أمريكية، وقال الحسيني “إذا أراد الأمريكيون شيئاً من “حزب الله” العراق فليعلنوه عبر الإعلام”.

وأشار الحسيني إلى تواجد 31 قاعدة أمريكية في العراق منها 7 قواعد للطائرات بالإضافة إلى 6 مراكز ومحطات استخباراتية، كما يتواجد نحو 34 ألف جندي أمريكي على الأراضي العراقية مع 5 شركات حماية و24 شركة متعاونة.  /انتهى/.