أدانت سوريا بشدة الاعتداء الارهابي الغادر الذي استهدف أمس حافلة تقل عناصر من حرس الثورة الإسلامية في مدينة زاهدان جنوب شرق ايران.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين السورية صرح بإن دمشق تدين بأشد العبارات الاعتداء الإرهابي الغادر الذي استهدف حافلة تقل عناصر من الحرس الثوري الإيراني في زاهدان جنوب شرق إيران ما أدى إلى استشهاد عدد منهم وجرح آخرين.

وأضاف المصدر إن هذه الجريمة الجبانة تؤكد مجدداً على الترابط العضوي بين الإرهاب التكفيري وقوى الهيمنة والغطرسة التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية والتي تهدف إلى زعزعة الاستقرار في إيران والمنطقة خدمة للمشروع الصهيوأمريكي. /انتهى/.