أعلنت زمرة “​جيش العدل​” الارهابية عن تبنيها للعملية الارهابية التي وقعت في محافظة سيستان و​بلوشستان​ جنوب شرق إيران.

وادى التفجير الانتحاري إلى مقتل 27  شخصاً واصابة 13 آخرين​ مستهدفاً حافلة كانت تقل تقل مجموعة من العناصر التابعة للحرس الثوري في مدينة زهدان بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران.

ووقع الاعتداء الارهابي في منطقة جانعلي في الطريق الواصل بين مدينة خاش ومركز المحافظة مدينة زاهدان./انتهى/