دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي الهجوم الارهابي الذي استهدف حافلة للزوار الايرانيين في العراق وأدى الى استشهاد واصابة عدد من المواطنين الايرانيين.

وأفادت وكالة برس شيعة إن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أعرب عن تعازيه لأسر الشهداء والمصابين في التفجير الارهابي الذي استهدف حافلة للزوار الايرانيين في العراق ووصف الهجوم بغير الإنساني والعدائي.

وأكد بهرام قاسمي متابعة ايران عبر الخارجية والسفارة الايرانية في العراق لهذه القضايا والأسباب التي ادت لوقوعها كما ستتابع الخارجية والسفارة آخر اوضاع المصابين والجرحى.

وقال قاسمي إن المجموعات الارهابية المطرودة من العراق لا تزال تتوهم أن لها وجود في المشهد العراقي وهي تحاول أن تضرب النسيج العراقي والوحدة بين الشعبين الايراني والعراقي ولا شك أنها لن تصل إلى اهدافها ولن تحقق مآربها./انتهى/