صرح نائب وزير الصناعة والتجارة الايرانية عن تقدم ايران بنسبة 32 درجة في قطاع الخدمات اللوجستية خلال العام الماضي.

وأفادت وكالة برس شيعة أنه تم اليوم افتتاح المعرض الرابع للنقل والخدمات اللوجستية  عشية الذكرى الأربعين للثورة الإسلامية بحضور 47 شركة محلية وأجنبية و الذي سيستمر  من 2 فبراير ولغاية 5 فبراير في مدينة المعارض بطهران.

وقال مساعد وزير الصناعة والتجارة الايرانية “بهمن حسين زاده” على هامش مراسم الافتتاح أنه يجب على ايران أن تسعى من أجل التقدم في صناعة الخدمات اللوجستية بسبب موقعها الاستراتيجي في المنطقة.

وأشار “حسين زاده” الى أن ايران في نهاية عام 2017 صنفت في المرتبة 64 عالميا في قطاع النقل والخدمات اللوجستية ، بينما في عام 2016 كانت في المرتبة 96 وهذا  يظهر تقدما بنحو  32 درجة خلال سنة واحدة في هذه الصناعة.

وشدد أيضا على أهمية تنظيم مثل هكذا معارض بشكل مستمر  لمعرفة قدرات الشركات المختلفة والتفاعل فيما بينها وأضاف: اليوم  يتم تبادل المعلومات في العالم في سياق شبكات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، ومن الضروري استخدام هذا المجال لتطوير صناعة النقل والخدمات اللوجستية. /انتهى/