نشرت اليابان روبوتات للعمل في محطات مترو الأنفاق في طوكيو لمساعدة السياح استعدادًا لدورة الألعاب الأولمبية 2020، ويمكنه التحدث بالإنجليزية واليابانية والصينية والكورية.

وأوضحت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية أن الروبوت يُدعي “ARISA” فعلت حكومة مدينة طوكيو استخدامه، لتعطي توجيهات السياح المتنقلين بالمترو وتوضح لهم الطرق، حيث تتدفق الملايين للحدث الدولي القادم الذي سيستضيفونه للمرة الثانية في التاريخ بعد عام 1964.
وذكرت الصحيفة أن ارتفاع نسب الشيخوخة وانخفاض معدل المواليد تسبب في حدوث نقص في العمالة الوطنية مما دفع للحاجة الى روبوت سريع وسهل.