اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي في الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان، ضرورة ان تتلقى أوروبا رسالة صادمة.

وافادت وكالة برس شيعة الاخبارية بأن حسين امير عبداللهيان قال في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ان العلاقة القوية مع اوروبا كانت دائماً جزءا من عقلانية السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية لكن ينبغي ان يتلقى الغرب صدمة ليعلموا بأننا لن نبقى بأي ثمن في النفق الاحادي الحالي للاتفاق النووي.

واضاف، اوروبا اليوم مأوى الارهاب ومنافقي خلق الارهابية لذلك يجب ان يتلقوا رسالة معقولة وحكيمة ولكن “صادمة”./انتهى/