قال خطيب جمعة طهران المؤقت حجة الإسلام والمسلمين محمد جواد حاج علي أكبري إن منطقة الشرق الاوسط تحولت إلى مقبرة للأمريكان وأمانيهم، وذلك بفضل مقاومة الشعب الايراني وصموده.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن صلاة الجمعة في هذا الاسبوع تمت بإمامة حجة الإسلام والمسلمين محمد جواد حاج علي أكبري الذين عين مؤخرا من قبل قائد الثورة الإسلامية إماما للجمعة في العاصمة طهران.

وتطرق حجة الإسلام والمسلمين محمد جواد حاج علي أكبري إلى قضايا داخلية وأخرى خارجية وقد اشار إلى الذكرى السنوية الأربعين لانتصار الثورة وقال في هذا السياق إن الذكرى السنوية لانتصار الثورة هذا العام ستكون مختلفة عن الأعوام الماضية.

كما شكر خطيب وإمام جمعة طهران المؤقت حجة الإسلام والمسلمين محمد جواد حاج علي أكبري قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي على ثقته به بعد أن تم تعيينه إماما للجمعة في العاصمة طهران.

وعلى صعيد آخر أشار إلى السياسات الأمريكية تجاه الجمهورية الإسلامية الإيرانية والمنطقة عموما وقال في هذا السياق ” منطقة الشرق الأوسط تحولت إلى مقبرة للأماني الأمريكية بفضل مقاومة الشعب الإيراني”.

واعتبر حجة الاسلام علي اكبري في خطبة صلاة الجمعة، الانسحاب الامریكی المذل من المنطقة قضیة هامة و اضاف فی الوقت نفسه اننا نتوخى الحیطه والحذر لباقي المؤامرات الامریكیة.

واشار الی زیارة سریة قام بها الرئیس الامریكي دونالد ترامب للعراق واضاف ان العراق حكومة و شعبا لم یولي اهتماما بهذه الزیارة حیث اضطر ترامب الی مغادرة العراق بشكل مذل.
واكد ان القوات الامریكیة لا تحمل معها إلا البؤس واینما انتشرت جاءت بالویلات و المصاعب لاهالیه.

وأضاف ” اليوم بفضل الله ومنته يعاني الكيان الصهيوني أيام صعبة أمام صمود الشعوب”، مشيرا إلى مقاومة حزب الله اللبناني والمقاومة الوطنية في سوريا وصمود الشعب البحريني واليمني والعراقي./انتهى/