أعلنت رئيس المركز الوطني للسجاد الايراني “فرشته دست باك” ان صادرات السجاد الايراني تخطت العام الماضي عتبة الـ 428 مليون دولار.

وقالت رئيس المركز الوطني للسجاد الايراني “فرشته دست باك” في تصريح لمراسل وكالة مهر الاخبارية، ” حدثت انفراجة في تصدير السجاد بعد إزالة العقوبات على ايران وذلك بعد التوقيع على الاتفاق النووي لكن عادت العقوبات هذا العام إلا أنه قمنا بالرغم من القيود التي كانت مفروضة العام الماضي بتصدير سجاد بقيمة 428 مليون دولار”.

واضاف، تم تصدير السجاد الايراني الى أمريكا وألمانيا وكندا واليابان والصين، مؤكدةً ضرورة التفكير بدول اخرى بغية تعزيز تصدير السجاد.

ونوهت الى ان الهند تحتل المركز الثاني بعد ايران في تصدير السجاد اليدوي، وقالت، ينبغي التفكير بحل لتعويض نسبة 32 بالمئة من الصادرات التي كانت تصدر الى امريكا./انتهى/