تحذّر “فيسبوك” وشركات التكنولوجيا الأخرى من مخاطر الخصوصية التي قد تنجم عن قانون أسترالي جديد يمنح الوكالات الحكومية سلطة المطالبة بالوصول إلى خدمات الرسائل المشفرة مثل “آي مسج” iMessage و”واتساب”.

وصوّت المشرعون في أستراليا لمصلحة مشروع “قانون الوصول إلى خدمات الاتصالات السلكية واللاسلكية”، في وقت متأخر من يوم أمس الخميس. وتقول الحكومة إن الإجراءات الجديدة ستساعد الشرطة والأجهزة الأمنية على مكافحة الجرائم الخطرة مثل الهجمات الإرهابية والجرائم الجنسية المتعلقة بالأطفال.

لكن شركات التكنولوجيا والمجموعات الحقوقية تعتبرها تجاوزاً خطراً سيؤثر على مجموعة واسعة من الشركات والمستخدمين.

وأشار متحدث باسم “فيسبوك” إلى أن الإجراءات المذكورة سيكون لها “عواقب بعيدة المدى” على خصوصية وأمن الأنظمة الأساسية المشفرة مثل “واتساب” و”غوغل”، ومصنعي الأجهزة مثل “آبل” و”مايكروسوفت” و”سامسونغ”، في حديثه لشبكة “سي إن إن” الأميركية.

وكانت “آبل” قد نشرت رسالة من 7 صفحات، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، تنتقد فيها التشريع المقترح، وحذرت من أن الإجراءات يمكنها إضعاف الأمن السيبراني في أستراليا وخارجها. ووصفت الشركة القانون بـ “الغامض والفضفاض”.

المصدر: العربي الجدبد