ادان رئيس مجلس الأمة الکویتي مرزوق علي الغانم في برقية بعثها إلى رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، الاعتداء الارهابي في جابهار، وعبر فيها عن خالص العزاء وصادق المواساة بضحايا التفجير الارهابي الذي استهدف مركزا للشرطة بمدينة جابهار في جنوب شرق إيران وأسفر عن سقوط عدد من الضحايا والجرحى .

وأفادت وكالة برس شيعة، أن رئيس مجلس الأمة الکویتي مرزوق علي الغانم، استنكر في برقيته هذا العمل الارهابي راجيا من الله الرحمة للضحايا والشفاء العاجل للمصابين.

حيث استشهد اثنين من كوادر الامن الداخلي الايراني واصيب 27 من المواطنين بينهم نساء واطفال خلال الاعتداء الارهابي الذي وقع في مدينة جابهار صباح اليوم الخميس .

وتفيد تقارير ان زمرة “انصار الفرقان” الارهابية تبنت الاعتداء الارهابي في مدينة جابهار./انتهى/