صرح أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام “محسن رضائي” إنه يتوجب على اوروبا أن تنظر إلى الاتفاق النووي بجدية أكبر، وأن تتصدى للأطماع الأمريكية.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن  أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام “محسن رضائي” التقى ظهر اليوم السبت السفير الالماني في طهران “ميكائيل كلور” مصرحاً إن الشعب الايراني يعيش بتنوعه الديني والقومي منذ آلاف السنين ولا يمكن الفصل بين عناصر وتقسيم العيش الأخوي المشترك الذي أسست له ايران.

وأضاف رضائي إن هذا التضامن الاجتماعي بين أطياف المجتمع الواحد ظهر جلياً في الحرب العراقية الايرانية فجميع الأقوام من بلوش وآذريين وبختياريين وقفوا إلى جانب أخوتهم العرب في خوزستاان ضد عدوان صدام حسين. /يتبع/.