صرح نائب القائد العام للحرس الثوري الايراني العميد “حسين سلامي” إن زمن سيطرة امريكا على المنطقة وقوتها السياسية قد ولى بفضل الثورة الاسلامية، وما كان مستحيلا اليوم أصبح ممكنا.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن نائب القائد العام للحرس الثوري الايراني العميد “حسين سلامي” أشار في تصريح له في الملتقى الثاني لقوات التعبئة في جامعة الامام الصادق (ع)، عصر أمس الأحد إلى إن هزيمة المشروع الامريكي للسيطرة على المنطقة كانت فكرة بعيدة المنال لا يمكن تصديقها، مضيفاً إن انتصار الشعب الايراني بقيادة الامام الخميني (ره) على الاستكبار العالمي غير معادلة الانتصار وجعل المستحيل ممكنا.

وأضاف العميد سلامي إن ايران واجهت امريكا بشكل مباشر في الخليج الفارسي أيام الدفاع المقدس، مردفاً: إن الامام الخميني (ره) وقائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي غيروا مفهوم العدو في وعي الشعب الايراني، على الرغم من ان قوة العدو مادياً لم تتغير، وهذا يعني إنه لم يعد هناك طريق مغلق أمام قوات التعبئة الايرانية.

وشدد نائب القائد العام للحرس الثورة الايراني على ان تعزيز القدرات العسكرية الايرانية وبرامجها الصاروخية وقدراتها الدفاعية الجوية ستكون السبب لتراجع العدو الامريكي.

كما نوه العميد سلامي إلى إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستحبط مؤامرات أعداء الثورة ومكائدهم في الاغتيالات والعقوبات وكل تهديد آخر، وعلى الجميع أن يعلم إن قوة ايران اليوم وقدرتها على التصدي لامريكا تأتي من انتصارات محور المقاومة. /انتهى/