القدرة على إرضاع الصغار ميزة تتفرد بها الثديات، لكن الآن اكتشف العلماء نوعاً من العناكب يستطيع الإرضاع. ولوحظ أن أمهات العناكب كانت ترضع صغارها مادة تشبه الحليب، وكانت تواصل العناية بأطفالها حتى فترة البلوغ تقريباً، بحسب “ذا غارديان”.

وقد ركّز الباحثون في الأكاديمية الصينية للعلوم في يوننان، على نوع من عنكبوت القفز، يوجد عادة في تايوان، ويعيش في أعشاش ويشبه النمل في مظهره.

وتبين أن العناكب الصغيرة تعتمد بالكامل على حليب الأمهات المغذي الذي يحتوي على ما يقرب من أربعة أضعاف بروتين حليب الأبقار.

واصلت الأمهات رعاية وإطعام صغارها لمدة 40 يوماً تقريباً، وهي مدة طويلة نسبياً بعد تمكن الصغار من تناول الغذاء العادي وحتى بلوغها مرحلة النضج.

المصدر: العربي الجديد