أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ، اليوم الجمعة ، أن المبادرة الإيرانية المكونة من أربعة بنود لا تزال هي المخرج الوحيد لتسوية الأزمة اليمنية بعد جرائم التحالف السعودي وحليفته أميركا.

وأفادت وكالة برس شيعة ، بأن ظريف أشار في تغريدة اليوم الجمعة إلى تغريدة سابقة له عام 2015 بشأن تسوية الأزمة اليمنية التي تتضمن أربعة بنود وهي الوقف الفوري لإطلاق النار وتقديم المساعدات الإنسانية للشعب اليمني وبدء الحوار الوطني اليمني – اليمني وتشكيل حكومة الائتلاف الوطني.

وكان ظريف وجه رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، تتضمن نقاط التسوية التي اقترحتها ايران بشأن الأزمة في اليمن.

وتدعو الخطة التي أعلنها ظريف في وقت سابق إلى وقف فوري لإطلاق النار، وإنهاء كل الهجمات العسكرية الأجنبية، وتقديم المساعدات الإنسانية، واستئناف حوار وطني واسع، وتأليف حكومة وحدة وطنية ذات قاعدة عريضة./انتهى/