قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء 28 تشرين الثاني/نوفمبر، إن روسيا مضطرة للابتعاد عن استخدام الدولار، لكن ليس بشكل مفاجئ ولا لتلحق الضرر بنفسها.

وصرح الرئيس الروسي “لا نطمح للابتعاد عن الدولار، إننا مضطرون على القيام بذلك. وأؤكد لكم أننا سنفعل ذلك… إلا أننا لا نريد أن نفعل شيئا بشكل مفاجئ بحيث نتضرر من ذلك”.

وأضاف بوتين “ليس هدفنا الابتعاد عن الدولار، ومن يتخذ مثل هذه القرارات، كأنهم يطلقون النار ليس على أرجلهم، بل أعلى من ذلك، لأن عدم الاستقرار في المدفوعات بالدولار تولد رغبة لدى العديد من الاقتصادات العالمية في إيجاد عملات احتياطية وإنشاء أنظمة دفع مستقلة عن الدولار”./انتهى/