أعلن اللواء محمد باقري رئيس هيئة الأركان العامة في القوات المسلحة الايرانية إن الجيش الايراني أصبح هو المسؤول عن توفير أمن الحدود بين ايران وافغانستان.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية إن اللواء باقري عقد اليوم الاثنين مؤتمرا صحفيا تطرق فيه إلى أخر تطورات القوات المسلحة الايرانية وقال في هذا السياق ” في الشهور الأخيرة أصبحت القوات البرية التابعة للجيش الايراني هي المسؤولة عن حراسة الحدود بين ايران وافغانستان وسوف تكون لدينا حدودا آمنة أكثر من السابق”.

وأوضح إن افغانستان هو بلد يعاني من بعض الاضطرابات وعدم الأمن وقد تتأثر المناطق الحدودية بهذه الواقع في افغانستان لكن وبعد استقرار القوات البرية وانشاء استحكامات أكثر ستكون لدينا حدودا آمنة باذن الله تعالى./انتهى/